مهرجان الراي بوجدة يتحدى "كورونا"

تسببت الأزمة الصحية التي تعيشها المملكة في إلغاء مجموعة من التظاهرات الفنية الكبرى التي كان مقررا تنظيمها بعد شهر رمضان، أبرزها مهرجان موازين، ومهرجان الراي بوجدة.

وبالرغم من الجائحة إلى إدارة المهرجان الدولي للراي بوجدة، أعلنت على نقل نسخته الـ14 إلى العالم الافتراضي ، وذلك خلال الفترة الممتدة مابين 13 و15 غشت المقبل.

وسيكون جمهور التظاهرة على موعد مع مجموعة من السهرات الفنية التي ستنقل عبر تقنية البث المباشر على الصفحة الرسمية للمهرجان على مدار ثلاث أيام، كإجراء لتفادي التجمعات، لتشجيع المغاربة على الإلتزام بالحجر الصحي في بيوتهم لتفادي الإصابة بفيروس كوفيد-19.

وأثارت الخطوة التي أقدمت عليها إدارة المهرجان إعجاب الجمهور المغربي الذي أشاد بهذه المبادرة،معتبرا قرار نقل الحفلات على منصات التواصل ناجحا للترفيه عنهم في ظل الأزمة التي تمر منها البلاد.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.