نسبة المشاركة في انتخابات القضاة بلغت % 50 حتى 12 زوالا

أكد المجلس الأعلى للسلطة القضائية، أن انتخابات ممثلي القضاة بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية، انطلقت صباح السبت على الساعة التاسعة صباحا، في جميع مكاتب التصويت البالغ عددها 24 مكتبا بسائر محاكم الاستئناف العادية بربوع المملكة.

وقال المجلس، في بلاغ له، إن “عملية الاقتراع تجري في مراعاة تامة للضوابط القانونية والأخلاقيات المهنية، والتدابير الاحترازية المقررة من قبل السلطات العمومية، للحد من انتشار وباء كورونا المستجد “كوفيد- 19”.

وبلغت نسبة المشاركة في التصويت إلى حدود الساعة 12 زوالا 50.42% بالنسبة لهيئة قضاة مختلف محاكم الاستئناف، و33.68%  بالنسبة لهيئة قضاة مختلف محاكم أول درجة”، حيث أن البلاغ بأن عملية التصويت، ستستمر إلى حدود الساعة السادسة مساء.

وتجري الانتخابات في مختلف محاكم الاستئناف بالمملكة، فيما ستحتضن مدينتا الرباط والدار البيضاء مكتبين لكل منهما، بالنظر للعدد الكبير من القضاة الموجودين بهتين المدينتين.

ويضم المجلس الأعلى للسلطة القضائية 20 عضواً، 10 منهم ينتخبون من طرف القضاة: 4 قضاة سيتم انتخابهم في محاكم الاستئناف، و6 ممثلين لقضاة محاكم الدرجة الأولى، فيما الـ10 أعضاء الباقين ومنهم رئيس المجلس، فإنهم يخضعون للتعيين.

وأشار المجلس إلى أن عدد المترشحين والمترشحات 50  من بينهم 18 امرأة قاضية بنسبة 36 في المائة. وبلغ عدد المترشحين من محاكم الاستئناف 19، أما من المحاكم الابتدائية فبلغ 31 مترشحا ومترشحة.

وتوزعت أعمار المترشحين ما بين 35 و44 سنة بالنسبة لـ21 مترشحا، وما بين 45 و54 سنة بالنسبة لـ16 مترشحا، وما بين 55 و64 سنة بالنسبة لـ12 مرشحا، وأكثر من 64 سنة بالنسبة لمرشح واحد.

وينص القانون التنظيمي للمجلس على وجوب ضمان تمثيلية النساء القاضيات من بين الأعضاء العشرة المنتخبين، بما يتناسب مع حضورهن داخل السلك القضائي.
وسبق لوزارة العدل أن أشرفت على تنظيم أول انتخابات لتشكيل المجلس في 2016. وتعد هذه ثاني انتخابات تجري لانتخاب المجلس، وأول انتخابات يشرف عليها المجلس الأعلى للسلطة القضائية.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.