لفتيت يعلن عن تعميم حافلات النقل الحضري ذات "الطراز العالي" على جميع المدن

أشاد وزير الداخلية المغربي، عبد الوافي لفتيت، بجودة حافلات النقل الحضري التي تديرها شركات في مدن مثل أكادير والدار البيضاء ومراكش، ووصفها بأنها "من الطراز العالي". وأشار إلى أن الوزارة تعمل على تعميم هذه النماذج على مستوى كل المدن في البلاد من خلال مخططات التنقلات المستدامة.

وخلال جلسة الأسئلة الشفوية في مجلس المستشارين، أكد لفتيت أن هذا النموذج من الحافلات دخل المغرب في مرحلة جديدة في قطاع النقل الحضري. وأشار إلى أن التحدي الآن هو تعميم هذه النماذج على مستوى وطني.

وكشف الوزير أن هذا النموذج يفرض استثمارات مالية وأن التعاقد مع شركات لتدبير هذا القطاع يتطلب تحديد شروط وضوابط والتزامات واضحة، مؤكدا أن تدبير النقل الحضري يتطلب دعمًا كافيًا من السلطات المحلية لهذه الشركات، بسبب أهمية الاستثمار في هذا القطاع لتحسين جودة الخدمة وتقليل التكلفة.

المسؤول الحكومي ذاته، أشار كذلك في مداخلته إلى أن جماعة الدار البيضاء ملزمة أن تقدم أكثر من مليون درهم يوميا للحفاظ على المستوى المطلوب في النقل العمومي، وفي الرباط أقل من هذا المستوى.

وأكد وزير الداخلية، أنه ليكون لدينا نقل عمومي في المستوى نحتاج ثلاثة شروط، وهي شركات قادرة على العمل ولديها رغبة في ذلك، واستثمارات مهمة لتوفير حافلات في المستوى وأن توفر الجماعات الدعم الكافي لهذه الشركات لضمان مستوى عال من الخدمات.

وأشار المسؤول الحكومي إلى أن الدراسات قائمة في جميع المدن والهدف هو الوصول في أقرب الآجال إلى تعميم هذه الحافلات بكل المدن، لافتا إلى أنه قريبا سيتم العمل بها في مدينتي مراكش وطنجة، في حين بدأ العمل بها في تطوان.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.