ثلاثة علماء يحرزون جائزة نوبل للكيمياء لـ2019

أعلنت الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم، اليوم الأربعاء، فوز الأمريكي المولود في ألمانيا جون بي غودإناف، والبريطاني ستانلي ويتينغهام والياباني أكيرا يوشينو بجائزة نوبل للكيمياء لعام 2019 لتطويرهم بطاريات الليثيوم أيون القابلة للشحن.

وذكرت لجنة نوبل أن بطاريات الليثيوم أيون الخفيفة والقوية والقابلة لإعادة الشحن تُستخدم اليوم في العديد من المنتجات، مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والسيارات الكهربائية.

وأضافت اللجنة أن هذا النوع من البطاريات بإمكانه تخزين كميات كبيرة من الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، وبالتالي يمكن استخدامها في جعل العالم خاليا من الوقود الأحفوري.

وأشارت اللجنة إلى أن غودإناف المولود عام 1922 في ألمانيا يعتبر بذلك الفائز الأكبر سنا بجائزة نوبل على الإطلاق.

وذكرت اللجنة أن الجائزة ستُقسم بالتساوي على العلماء الثلاثة، والتي يبلغ إجمالي قيمتها نحو 830 ألف يورو.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.