ضربة موجعة.. العربية للطيران تلغي رحلات بين اكادير و اوروبا

أعلنت حالة إستنفار قصوى بين مسؤولي المصالح الخارجية لأكادير، مباشرة بعد شيوع خبر إلغاء الشركة السعودية للطيران "العربية"، لرحلاتها بين مدينة أكادير واهم المدن والعواصم بدول غرب أوربا، حيث تعد الخطوة ضربة موجعة لقطاعي السياحة والإستثمار.

 
وحسب معطيات حصلت عليها "بلبريس"، فالخبر كان مفاجئا ومخيفا في الان ذاته، حيث سيصعب على الفاعلين والمسؤولين تعويض الرحلات الجوية المباشرة بين أكادير ومدن اوربية مثل بيرمنغهام ومانشستر الانجليزيتين، وكوبنهاكن الدانماركية، وستوكهولم السويدية، ودبلن الإيرلندية، وكولون الألمانية، وبال السويسرية.
 
ووفق المعطيات ذاتها، فالشركة السعودية، كانت تؤمن الرحلات الجوية بين أكادير والمدن المذكورة، مشيرا بأن الخاسر الأكبر من إلغاء الرحلات الجوية هو جهة سوس ماسة، حيث تباشر السلطات المعنية تشييد منطقة صناعية كبرى بمدينة أكادير، بهدف جلب المستثمرين الوطنيين والأجانب، لكن غياب خطوط جوية مباشرة بين المدينة والعالم ، سيقلل فرص جذب إستثمارات أجنبية.
 
هذا، وأرجعت الشركة، اسباب إلغائها للرحلات الجوية، بتدني مداخيل الحجز، وقلة الإقبال على الوجهة السياحية اكادير، بالرغم من توفرها على منتجعات سياحية ومؤهلات بحرية، وكذا مناطق صناعية وثروات طبيعية بحسب ما أورده موقع premiumtravelnews،
 
وأضاف الموقع ذاته، بأن قرار إلغاء الرحلات من أكادير نحو الوجهات السبع، سيتم تطبيقه نهاية شهر أكتوبر الجاري، وستشمل وجهات، بيرمنغهام ومانشستر الانجليزية، وكوبنهاكن الدانماركية، وستوكهولم السويدية، ودبلن الإيرلندية، وكولون الألمانية، وبال السويسرية، إذ لم يتعد حجم الحجوزات من هذه الوجهات نحو مطار المسيرة بأكادير 26في المائة .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.