تطوان تحتفي بنصف قرن من الأداء الموسيقي والشعري لـ”ناس الغيوان” و”جواهري”

قرر منظمو مهرجان الشعراء المغاربة في دورته الثانية بمدينة تطوان تكريم الشاعر المغربي عبد الرفيع جواهري والفرقة الموسيقية “ناس الغيوان”.

وسيكرم خلال حفل الافتتاح الذي سينظم بين 4 و 6 ماي، كلا من الشاعر المغربي المخضرم عبد الرفيع جواهري إلى جانب مجموعة “ناس الغيوان”، اعترافا بعطائها الزاخر، وأدائها الشعري والموسيقي منذ نصف قرن، ما جعلها من المجموعات الغنائية الشهيرة عبر العالم، بحسب بلاغ لدار الشعر بتطوان، المنظمة للمهرجان بتعاون بين وزارة الثقافة والاتصال ودائرة الثقافة في الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.

ويعد الشاعر عبد الرفيع جواهري أحد أعلام الشعر المغربي الحديث وعلاماته، منذ الستينيات، حيث برع في كتابة الشعر الغنائي العميق، مثلما لمع اسمه في التأسيس لحداثة الشعر المغربي، مبرزا أن التكريم يأتي استحضارا لما قدمه للحقل الشعري والفني والإعلامي في المغرب، في ستة عقود من السخاء الإبداعي.

ويشارك في الجلسة الشعرية الأولى، التي تحتضنها قاعة سينما إسبانيول، كلا من عبد الرفيع جواهري وصلاح الوديع وسميرة فرجي، على أن تتواصل فعاليات المهرجان في ثاني أيام المهرجان من خلال ندوة حول “الشعر في مرايا الإعلام”، وافتتاح معرض “معلقات معاصرة”، بتنسيق مع المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان، والذي اشتغل على قصائد الشعراء المشاركين في هذه الدورة لكن بأساليب فنية تشكيلية ومقترحات جمالية معاصرة.

وتختتم فعاليات المهرجان بالإعلان عن الفائزين بجائزة “الديوان الأول” في دورتها الثانية، لتسدل فرقة “أفنان” الستار في احتفالية موسيقية كبرى على آلات القانون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More