شعور المغاربة بالأمن يتزايد.. مؤشر"غالوب للقانون والنظام" يضع المغرب في المركز 8 عربيا

حل المغرب في الرتبة 78 عالميا من أصل 140 بلدا، في مؤشر غالوب للقانون والنظام لسنة 2023، الذي يصنف دول العالم من حيث مستويات الأمن والأمان السائدة فيها، علما أنه في مؤشر السنة الماضية حل في نفس المرتبة، وجاءت بذلك المملكة في المرتبة السادسة عربيا.
وحصل المغرب على 77 نقطة من أصل مائة، هو نفس المعدل الذي حصلت عليه كل من قبرص، ومالي ، ومقدونيا الشمالية، وسيريلانكا، إلا أن شعور المغاربة بالأمان وعدم التعرض لأي خطر أو تهديد عند تجولهم في المدينة أو المنطقة التي يعيشون فيها، عرف زيادة بدرجتين عن المعدل الذي حصل عليه السنة الماضية(75 نقطة).
واعتمدت شركة غالوب المتخصصة في تقديم الاستشارات الإدارية والموارد البشرية والبحوث الإحصائية، والتي تتخذ من العاصمة الأمريكية واشنطن مقرا لها، على آراء أكثر من مغربي تفوق أعمارهم 15 سنة، في تصنيفها للمملكة.
وطرح على الذين استطلعت آرائهم أربعة أسئلة بشأن مدى شعورهم بالأمان ومدى قدرة الحكومة على إقرار النظام وتطبيق القانون، والأسئلة الأربعة هي هل تثق في قوات الشرطة المحلية بالمدينة أو المنطقة التي تعيش فيها؟، وهل تشعر بالأمان عندما تمشي بمفردك في المدينة أو المنطقة التي تعيش فيها؟ وهل تعرضت لمحاولة سرقة أموال أو ممتلكات؟، وهل تعرضت أنت أو أي من أفراد أسرتك لهجوم، أو اعتداء في غضون مدة الـ 12 شهرا الأخيرة.
واحتل المغرب الرتبة الثامنة عربيا في مؤشر" غالوب للقانون والنظام لسنة 2023"، بينما تصدرت الكويت (الثانية عالميا) قائمة دول المنطقة، تلتها مصر والسعودية (14 عالميا)، ثم الإمارات العربية المتحدة (22 عالميا)، والأردن(35 عالميا)، والعراق (53 عالميا)، والجزائر (70 عالميا)، وجاءت فلسطين (83 عالميا) في المرتبة التاسعة عربيا، متبوعة بلبنان وليبيا (90 عالميا)، وتونس(96 عالميا)، واليمن (98 عالميا)، بينما تذيلت موريتانيا (109 عالميا)، ترتيب دول المنطقة التي شملها المؤشر.
وعلى الصعيد العالمي، جاءت طاجكستان على رأس القائمة، وتقاسمت الرتبة الثانية كل من فنلندا، وإيسلندا والكويت ولوكسمبورغ والنرويج والفيتنام، وحلت سويسرا في المرتبة التاسعة، بينما تقاسمت المرتبة العاشرة كل من الدانمرك وإندونيسيا وكوسوفو وسلوفينيا وأوزباكستان ،بالمقابل حلت ليبيريا في المرتبة الأخيرة.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.