cr

الجزائر: مسؤول رياضي متهم بالتطبيع يقدم استقالته.. ووزير الشباب : "فلسطين خط أحمر"

أعلن مصطفى براف رئيس اللجنة الأولمبية الجزائرية الاستقالة من منصبه رسميا، بعد أيام من الجدل الذي أثاره بسبب ظهوره في فيديو واقفا للنشيد الإسرائيلي خلال بطولة باريس الكبرى للجودو، التي أقيمت يومي 8 و9فبراير الحالي.

وتأتي استقالة براف التي أعلن عنها في مؤتمر صحافي لتؤكد المعلومة التي تم تداولها منذ أيام بشأن انسحابه من اللجنة الأولمبية، بعد الورطة التي وجد نفسه بها بسبب الفيديو الذي أثار موجة استياء واسعة في الجزائر التي لا تعترف بإسرائيل، وترفض التعاطي معها.

من جهته، علق وزير الشباب والرياضة الجزائري سيد علي خالدي على استقالة براف باقتضاب، قائلا إن “فلسطين خط أحمر (..) والجزائر الجديدة تقوم على التجديد والتداول”.

وجاء تصريح الوزير على هامش حضوره جلسة للرد على الأسئلة الشفوية بمجلس الشعب، وبعد أيام من حادثة براف.

وكانت اللجنة الأولمبية حاولت تبرئة مسؤولها الأول بالقول إن الفيديو “مفبرك”، لكن نشر الفيديو كاملا أثبت زيف مبرراتها.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.