عاجل..البقالي يقطع حلم العمودية امام شباط ويُنتخب عمدة لمدينة فاس

انتخب قبل قليل عبد السلام البقالي، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، عمدة لمدينة فاس، ليخلف ادريس الأزمي الإدريسي، العمدة السابق والقيادي بحزب العدالة والتنمية.

وبعد أيام من الإثارة، تمكن تحالف سداسي بقيادة الأحرار، من إلحاق هزيمة بحميد شباط، الذي ترشح بدوره لرئاسة مجلس جماعة فاس.

وحصل مرشح الأحرار على أغلبية الأصوات، بـ59 صوتا من أصل 91 يتكون منهم مجلس المدينة.

بينما صوت حزب العدالة والتنمية ( 10 أعضاء) بالامتناع، وفي موقف مفاجئ، صوت مستشارو جبهة القوى الديمقراطية بالامتناع أيضا، بدل التوصيت لفائدة مرشح الحزب حميد شباط.

وأفرزت محطة 8 شتنبر للإنتخابات الجماعية بفاس، خريطة سياسية مختلفة كليا عن واقع المشهد الجماعي للفترة الإنتدابية السابقة.

فمن أصل خمسة أحزاب تشكل منها المجلس الجماعي السابق ثلاث منها شكلت تحالف الأغلبية، تمكن 13 حزبا في الإقتراع الأخير، من الفوز بمقاعد بجماعة فاس، اقتسموا المقاعد الـ91 للجماعة، وحاز فيها حزب التجمع الوطني للأحرار أكبر عدد من المقاعد (17).

وبعدما كان يشكل الأغلبية لوحده في الولاية السابقة، تراجع حزب العدالة والتنمية إلى المرتبة الخامسة (10 مقاعد).

واحتل المرتبة الثانية، حزب جبهة القوى الديمقراطية بقيادة حميد شباط، بفوزه بـ13 مقعدا، وحزب الاستقلال بـ13 مقعدا، يليه حزب الأصالة والمعاصرة بـ12 مقعدا. 

اما الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية فقد تمكن من الظفر بـ9 مقاعد جماعية، فيما توزعت باقي مقاعد المجلس، على التقدم والاشتراكية 5 مقاعد، الحركة الشعبية 4 مقاعد، وفيدرالية اليسار الديمقراطي مقعدين، حزب الحركة الديمقراطية الإجتماعية مقعدين، حزب الاشتراكي الموحد مقعدين والاتحاد الدستوري نال مقعدا واحدا داخل المجلس.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.