العثماني يعفي وزراء "البيجدي" من دفع 10 الاف درهم للحزب

أعفت الامانة العامة لحزب العدالة والتنمية، في اجتماعها المنعقد يوم امس الاثنين 23 مارس الجاري، الوزراء في الحكومة الحالية باسم الحزب وعلى راسهم سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، من دفع مبلغ 10 الاف درهم المعتادة شهريا لفائدة الحزب.
وبالإضافة إلى اعضاء الحكومة، أعفت الامانة العامة كذلك برلمانيي الحزب الذين يقدمون منحة شهرية تتراوح بين 7 و8 الاف درهم للحزب والموازية بنسب مختلفة،حيث فرض حزب المصباح على منتخبيه بجميع تصنيفاتهم دفع مبلغ مالي شهري في حساب الحزب.
وفي ذات السياق، أوضح سليمان العمراني نائب الامين العام للمصباح، في تصريح لـ موقع حزبه أن قرار اعفاء الوزراء والبرلمانيين والمنتخبين جاء "انسجاما مع التزامهم بانخراطهم في دعم الصندوق الخاص بمواجهة وتدبير فيروس كورونا"، مضيفا أن "وزراء الحزب وبرلمانييه ومنتخبيه، التزموا بأداء شهر واحد من رواتبهم للمساهمة في الصندوق المتعلق بمواجهة تداعيات فيروس كورونا، وهو ما يعني أنهم لن يتوصلوا برواتبهم الشهرية، وبالتالي لن يمكنهم الوفاء بالتزاماتهم تجاه الحزب برسم الشهر الجاري".

وتابع نائب الأمين العام للحزب، أنه بناء على ما سبق "قررت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، إعفاءهم من أداء هذه الالتزامات، مع العلم أن وزراء الحزب وبرلمانيه ورؤساء الجماعات يؤدون ما لا يقل عن 20 في المائة من تعويضاتهم لفائدة الحزب"، مشيرا إلى أن هذا القرار ينضاف إلى مساهمة العدالة والتنمية إلى جانب باقي الأحزاب، بشهر واحد من الدعم العمومي لفائدة الصندوق الخاص بمواجهة جائحة كورونا المستجد.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.