أكاديمية محمد السادس في قلب منافسات بطولة الكأس الدولية لكرة القدم بالدوحة

تشارك أكاديمية محمد السادس في منافسات النسخة التاسعة من بطولة الكأس الدولية لكرة القدم للأندية تحت سن 16 سنة، التي انطلقت، مساء أمس الخميس، على أرضية ملاعب أكاديمية أسباير بقلب الدوحة، بمباراتين افتتاحيتين؛ جمعت بين كل من نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ونادي كاشيوا ريسول الياباني، وفريق أكاديمية أسباير والفريق الكوري سوون سامسونغ.

ويوجد فريق أكاديمية محمد السادس، الذي سيبدأ التنافس مساء اليوم في مباراة ستجمعه بفريق انتر ميلان الإيطالي، ضمن المجموعة الثالثة الى جانب الفريق الإيطالي والتينوردو التركي.

وتتوزع الفرق الأخرى على مجموعة أولى تضم (غلاسكو رينجرز الاسكتلندي وأكاديمية أسباير القطري وسوون سامسونغ الكوري الجنوبي)، وثانية تشمل (باريس سان جيرمان الفرنسي وبرشلونة الاسباني وكاشيوا ريسول الياباني)، ورابعة تتألف من (ريال مدريد الاسباني وزينيت سان بترسبورغ الروسي وسبورتينغ لشبونة البرتغالي).

وتعتبر مباراة الفريق المغربي الثالثة في هذه المنافسات بعد مباراة جمعت بين نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ونادي كاشيوا ريسول الياباني وانتهت بانتصار النادي الفرنسي بثلاثية نظيفة.

وجاء تهديف باريس سان جيرمان الفرنسي في الدقائق 35 نتيجة ضربة جزاء، بعد هدف في الدقيقة السادسة ألغاه الحكم بسبب التسلل، وهدف ثاني في الدقيقة 63، وهدف ثالث في الدقيقة 92 بعد هجمة مرتدة.

وفي ثلاثية ثانية خلال نفس اليوم انتهت المباراة التي جمعت بين فريق أكاديمية أسباير، مستضيف هذه البطولة، والفريق الكوري سوون سامسونغ، بتغلب الفريق القطري بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد.

وبدأت سلسلة التهديف في هذه المباراة من قبل الفريق الكوري في الدقيقة الثانية عشرة، قبل أن يتمكن فريق الناشئين القطري من معادلة النتيجة في الدقيقة 31، وإحراز الهدف الثاني في الدقيقة 52. وبعد محاولات عديدة من الفريق الكوري كادت في أكثر من مرة أن تجد طريقها الى الشباك، جاء الهدف الثالث في الدقيقة 87 ليبدد أماله، ويرجح كفة الفريق المضيف.

ووفق برنامج هذه المنافسات، التي ستتواصل على مدى 12 يوما بمشاركة 12 فريقا، سيشهد اليوم أيضا مباراة ثانية بين فريق زينيت سان بترسبورغ الروسي وريال مدريد الاسباني.

وتجدر الإشارة الى أن لقب النسخة الثامنة من هذه البطولة، التي تنظمها مجموعة قنوات الكأس الرياضية بالتعاون مع الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة العليا لمونديال 2022، ومؤسسة أسباير زون، كان من نصيب الفريق الأسكتلندي بعد تغلبه على منافسه روما الإيطالي في نهائي احتكم فيه الفريقان الى ركلات ترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل الإيجابي بينهما.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.