العثماني.. الأمطار تفقد تحكمها بالإقتصاد المغربي

صرح سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، بأن "الممملكة سنة بعد أخرى تصبح اقل ارتباطا بالتساقطات المطرية"، مشددا بأن "التساقطات المطرية مهمة ولكن على المستوى الناتج الداخلي الخام أصبح أقل إرتباطا به وهذا من اهداف الاجراءات التي قامت بها الحكومة".
 
العثماني الذي كان يتحدث بالجلسة العمومية الشهرية بمجلس النواب تحث موضوع "الامن المائي"، أكد العثماني بأن "سدان كبيران دخلا الخدمة سنة 2019، وهما سد موج السلطان بالخميسات وتيمقيت بمدينة الراشيدية فيما سنة 2018 دخل اربعة سدود الخدمة".
 
وأوضح العثماني ردا على اسئلة الفرق البرلمانية، بأن الحكومة أوفت بوعدها وهو الزيادة في عدد السدود، مشيرا بأن السنوات المقبلة ستشهد انشاء 22 سد جديد في افق سنة 2027، مشددا بأن الاتفاقية الإطار الموقعة امام الملك يوم 13 يناير 2020 لإنجاز البرنامج الوطني للتزود بالماء الشروب ومياه السقي للفترة الممتدة بين 2020 إلى 2027 والذي ستبلغ تكلفته 115.4 مليار درهم، هو خطوة وبرنامج طموح.
 
وقال العثماني بأن قلة التساقطات المطرية ليس فقط هو المشكل، ولكن زيادة الطلب على الماء الصالح للشرب ومياه السقي، رهين كذلك بالنمو الديموغرافي، حيث سيبلغ ساكنة المغرب ازيد من 43 مليون ونصف نسمة تقريبا خلال السنوات القليلة المقبلة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.