برلماني يدافع عن موازين في تدوينة مثيرة للجدل

دافع البرلماني المراكشي، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، عبد الواحد الشفاقي، في تدوينة فيسبوكية مثيرة للجدل عن إقامة الدورة الأخيرة لمهرجان موازين .

وأورد الشفاقي في تدوينته التي عنونها الفرق بين الواقع والمواقع: “تابعت في صفحات هذا العالم الأزرق العديد من الصور والمواقع التي تروج لفشل نسخة موازين لهذه السنة والدعوة إلى مقاطعتها وووو بدعوة ان الوقت غير مناسب وان هناك حرب في غزة وووو ،فقط إذا اردنا تعليق جميع الاحتفالات والمهرجانات سواء كانت رياضية او فنية او ثقافية بدعوى الحزن على فعل ما او واقعة ما فإننا لن نحتفل أبدا فحرب غزة سبقها زلزال الحوز وسبقتها حرب السودان وحرب أوكرانيا وحرب ليبيا وسوريا وبالتالي علينا ان نلبس السواد طيلة حياتنا وننتضر مصيبة اخرى وليس من حقنا ان نفرح او نعرس او نخرج للترفيه فقط لان هناك تيارات معينة ترفض ذلك او لها مواقف راديكالية واجندة معينة تعلمها هي ،وهي فقط من لديها الحق في تحديد أوقات أفراحنا وأحزاننا ..”

وقال الشفاقي :” الحمد لله لدينا ملكية تضمن استقرار هذا البلد ولديه ملك لديه ملكة التعايش والتسامح بين الثقافات والشعوب ولدينا استقرار وسلم اجتماعي قد نحسد عليه قل نظيره في العديد من الدول …”

وأضاف ” لذا فمن أراد ان يقاطع لا احد يجبره للخروج للاحتفال ومن أراد ان يحزن فليفعل ذلك ولا احد يلزمه على ان يقوم بعكس ما يؤمن به وكذلك من حق اي مواطن حر ان يفرح ويمرح ويستمتع من دون ان يعكر مزاجه اي كان وكيفما كان ؟ وبالتالي علينا ان نحترم حق الاخر في الحياة .”

ووجه الشفقي كلامه إلى من يهمه الامر بالقول ” قاطع او لا تقاطع المغرب والدولة مستمرة بك او بدون لانك صوت نشاز.”

 

 


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.