بشرى الضو لـ"بلبريس":اليوسفي قل نظيره في التاريخ وأتمنى من السياسيين إتخاذه كقدوة

خيم الحزن على المغاربة صباح اليوم الجمعة بعد رحيل الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الوزير الأول الأسبق والزعيم الاتحادي عبد الرحمان اليوسفي إلى دار البقاء.

وأعربت الإعلامية المغربية بشرى الضو في تصريح لجريدة "بلبريس" الإلكترونية عن حزنها بعد سماعها الخبر المفجع فور إستيقاظها من النوم،مشددة أن الراحل كان مناضلا وقائدا كبيرا ومجاهد وطني.

وفالت بشرى:"واخا كنا كانسمعوا أن حالتو الصحية صعيبة بزاف واأنه قاوم خلال الثلاث سنوات الأخيرة المرض لي كان صابو،واخا ضمنيا ونفسيا كنا عارفين أنه مابقاش ليه بزاف ولكن الأعمار بيد الله،وفاش كاتسمع خبر وفاة قامة وطنية بحال سي عبد الرحمان اليوسفي ماعليك إلا ترحم عليه أكيد وكيصيبك واحد الحزن داخلي".

وأوضحت بشرى الضو برحيل اليوسفي رحل عنا رجل مقاوم،رجل مناضل ،رجل قائد كبير،فبالرغم من أنها لم تعايش فترته ولا تتذكر إلى القليل مما سمعته عن والديها بحكم إنتمائها لأسرة سياسية،إلا أنها تعمقت في الموضوع بعد قرائتها جيدا لتاريخ الأحزاب السياسية بالمغرب".

وأضافت صاحبة "ماتخافش من الضو" كلامها قائلة:"التاريخ ديالو كيخليك تحتارمو،وسي اليوسفي سياسي قل نظيره وتجبرك دماتت أخلاقه على احترامه
وكل ما كنشوفو كنتأسف على عدد كبير من بعض سياسي هاد الفترة كنت كنتمنى يتاخدوه قدوة".

وختمت حديثها بالقول:"الله يرحمو ويسكنو فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون"

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.