اختفاء أدوية الأمراض المزمنة من الصيدليات

كشف البرلماني عبد القادر الطاهر، عن حزب الاتحاد الاشتراكي، في سؤال كتابي إلى وزير الصحة خالد أيت الطالب، عن مشكلة نفاذ مجموعة من الأدوية من الصيدليات منذ عدة أسابيع، قائلا أن نفاذ مخزون الأدوية يؤرق المنظومة الصحية ككل ويتهدد الأمن الدوائي، مؤكدا أنه ومنذ عدة أسابيع والعديد من المرضى يعانون من صعوبة الحصول على الدواء، سواء من الصيدليات الخاصة أو صيدليات المراكز الصحية العمومية.

وأضاف نفس المصدر، أن من بين الأدوية التي اختفت من الصيدليات، أدوية الوهن العضلي، ودواء داء السل وأدوية الأمراض المزمنة عامة، مشيرا إلى أن هذا الأمر يهدد المرضى بتدهور صحتهم، وأشار إلى أن غياب أو نقصان أكثر من مائة دواء بالصيدليات، خصوصا وأن بعض الأدوية لا يوجد بديل لها أو دواء جنيس يعوضها، سيشكل خطرا داهما على صحة المرضى، متسائلا عن الإجراءات المتخذة لتوفير الدواء باستمرار بالصيدليات.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.