نقط على الحروف..العثماني ورسائله المشفرة لبنكيران والإستقلال والأغلبية ولكل الساخطين على حزب البيجيدي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More