حزب ال PPS يفتتح مؤتمره العاشر تحث “التصفيقات” و”الشعارات”

إنطلقت الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر العاشر لحزب التقدم والإشتراكية، بحضور شخصيات حزبية وسياسية من داخل المغرب وخارجه، حيث ستمتد أشغال المؤتمر على مدى ثلاثة أيام بمدينة بوزنيقة لحسم منصب الأمين العام للحزب بين كل من “نبيل بن عبد الله” الذي إنتهت ولايته، ومنافسه عضو المكتب السياسي  لثلاثة ولايات “سعيد فكاك”.

وحضر الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر المنظم بمركب مولاي رشيد بمدينة بوزنيقة، كل من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ورئيس مجلس المستشارين حكيم بن شماس والوزرين محمد يتيم وعبد الكريم بنعتيق، بالاضافة إلى بعض الامناء العامين تتقدمهم نبيلة منيب وامحند العنصر بالإضافة إلى قياديين بأحزاب غير ممثلة في البرلمان.

وعاينت “بلبريس” الحضور المبكر لقياديي حزب التقدم والاشتراكية إلى المركب للإشراف على عملية توزيع بطائق المؤتمرين، فيما اخرون فتحوا نقاشات سياسية مع الحاضرين وسط تخوف من المشاحنات بين الموالين للأمين العام الحالي والمناصرين لسعيدالفكاك ، حيث يتوقع بعض المتتبعين بحدوث مفاجات غير متوقعة سواء في انتخاب الامين العام الجديد أو الهياكل التقريرية للحزب، حيث نال الامين العام المنتهية ولايته تصفيقات حارة من المؤتمرين تخللتها بعض الشعارات الخاصة بالتنظيم اليساري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More