بسبب "الإعانات".. المنصوري تجر بنشعبون للمساءلة

عدم استفادة مجموعة من المواطنين من دعم صندوق "كورونا" مازال يثير الكثير من الجدل ويجر المسؤولين إلى قفص الاتهام .

 

فاطمة الزهراء المنصوري البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة ورئيسة برلمان الحزب، وجهت سؤالا  كتابيا إلى وزير الإقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، حول عدم استفادة المواطنين من مبالغ دعم صندوق كورونا بجهة مراكش أسفي .

 

وجاء في سؤال المنصوري، أنه "بعد قرار الحكومة دعم الفئات الهشة الحاملة لبطاقة راميد والعاملين بالقطاع غير المهيكل المتوقفين عن العمل إثر حالة الطوارئ الصحية المعلنة ببلادنا، استبشر المغاربة خيرا وظلوا ينتظرون مبالغ الدعم" مضيفة في السؤال ذاته "إلا أنه وإلى حدود الساعة لم يستفد أغلب المسجلين ولو من الدفعة الأولى من هذه المبالغ بجهة مراكش أسفي بينما بدأ صرف الجزء الثاني من مبالغ الدعم، مما صعب من حالتهم المادية وأثر على معيشهم اليومي"

 

 

وخلصت المنصوري في سؤالها لبنشعبون "وعليه، نسائلكم، عن الإجراأت المستعجلة التي ستتخذونها من أجل ضمان استفادة جميع المستحقين للدعم في أقرب الآجال وأحسن الظروف بجهة مراكش أسفي؟".

 

ويذكر أن مجموعة من المواطنين عبرو عن سخطهم لعدم توصلهم بالإعانات من صندوق "كورونا" الذي أنشأه الملك محمد السادس مباشرة بعد انتشار الفيروس المستجد بالمغرب وذلك من أجل دعم الاقتصاد الوطني والمواطنين في الذين فقدو عملهم بفعل الجائحة .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.