كأس العرش..الجيش يطمح للتتويج والرجاء يتطلع للظفر بالكأس الفضية

يواجه الرجاء البيضاوي نظيره الجيش الملكي، الإثنين، في نهائي كأس العرش، علما أن العساكر يبحثون عن لقبهم 13، فيما يريد رفاق يسري بوزوق رفع الكأس الفضية للمرة التاسعة في تاريخ النادي.

ويعتبر الجيش الملكي أكثر ناد مغربي تتويجا بهذا اللقب، حيث كان أول لقب للعساكر في موسم 1958-1959، عندما تفوق على نادي مولودية وجدة بهدف نظيف، في المشهد الختامي للبطولة، وعاد الفريق العسكري بعد 12 سنة، ليحقق لقبه الثاني سنة 1971، عندما انتصر على المغرب الفاسي بالضربات الترجيحية، نتيجة نهاية المباراة في وقتها الأصلي والإضافي بهدف لمثله.

وواصل الفريق العسكري تتويجاته، بعد تحقيقه اللقب الثالث في مساره، سنة 1984، جراء الانتصار في المباراة النهائية على نهضة القنيطرة بهدف نظيف، لتستمر تتوبجات الجيش الملكي بالبطولة سنة تلو الأخرى، بعد تحقيقه اللقب الرابع والخامس على التوالي، سنتي 1985-1986، متفوقا على الدفاع الحسني الجديدي، في المناسبتين.

وعاد العساكر للتتويج بلقب كأس العرش سنة 1999، للمرة السادسة في تاريخهم، عندما انتصر في المشهد الختامي على شباب المحمدية بهدف نظيف، ليعود الجيش ويتوج بلقبه السابع والثامن على التوالي سنتي 2003- 2004، جراء تفوقه على الوداد الرياضي في المناسبتين.

وحقق الجيش الملكي لقبه التاسع والعاشر و11 بشكل متتالي، سنوات 2007-2008-2009، منتصرا على كل من الرشاد البرنوصي، والمغرب الفاسي، والفتح الرياضي، لينتظر العساكر 11 سنة ليتوجون بلقبهم 12، عندما انتصروا في المشهد الختامي بثلاثية نظيفة على المغرب التطواني، في المباراة التي جرت أنذاك بملعب أدرار بأكادير.

وفي الجهة المقابلة، يتطلع الرجاء الرياضي إلى رفع درع الكأس الفضية للمرة التاسعة في تاريخه، كما تأمل الجماهير الرجاوية في أن ينجح لاعبوا فريقها في الفوز بالازدواجية للمرة الثالثة في تاريخ النادي الأخضر وأمام نفس الخصم، بعدما حاز لقبي البطولة والكأس خلال الموسم الرياضي 2012/2013 وموسم 1995/1996.

وحقق الرجاء الرياضي لقبه الأول في كأس العرش موسم 1973-1974، عندما انتصر في المشهد الختامي بهدف نظيف على المغرب الفاسي، ليتمكن من رفع الكأس الفضية للمرة الثانية سنة 1977، بالانتصار في المباراة النهائية بهدف نظيف على الدفاع الحسني الجديدي.

وتمكن الفريق الأخضر من التتويج بلقب البطولة للمرة الثالثة موسم 1981-1982، بعد تفوقه في المشهد الختامي على نهضة القنيطرة بهدف نظيف، لينتظر 14 سنة كاملة لرفع الكأس للمرة الرابعة في تاريخه، بعد فوزه على الجيش الملكي بهدف نظيف، وبالضبط سنة 1996، ليتوج للمرة الخامسة سنة 2002، بانتصاره في النهائي على المغرب الفاسي.

وعاد الرجاء الرياضي ليحقق لقبه السادس موسم 2004-2005، جراء انتصاره في المشهد الختامي على أولمبيك خريبكة بالضربات الترجيحية، ليتوج باللقب السابع سنة 2012 على حساب الجيش الملكي، ليختتم سنة 2017 تتويجاته بكأس العرش، بعد رفعه الكأس للمرة الثامنة، بفوز في المشهد الختامي على الدفاع الحسني الجديدي.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.