برلمانية تدق ناقوس خطر ارتفاع حالات الطلاق بالمغرب

وجهت النائبة البرلمانية عن حزب العدالة والتنمية، ثورية عفيف، سؤالا كتابيا، لوزيرة التضامن والإدماج الإجتماعي والأسرة، عواطف حيار، حول إستفحال ظاهرة الطلاق، والإجراءات المتخذة لحماية الأسرة والمجتمع.

طالبت ثورية عفيف، في السؤال الذي تتوفر "بلبريس" على نظير منه، باتخاذ إجراءات وتدابير عاجلة، للحد من ظاهرة الطلاق، وحماية الأسرة والمجتمع، على حد تعبيرها.

ودقت عفيف ناقوس خطر إرتفاع حالات الطلاق بالمغرب، حيث قالت إن الواقع المعيش يعرف ظاهرة مقلقة ومخيفة تتعلق بالطلاق، مشيرة إلى أن نسبته تزداد إرتفاعا سنة بعد سنة، ما يبين في رأيها مدى حالات التفكك الأسري في المجتمع وما ينتج عنه من تداعيات إجتماعية ونفسية وإقتصادية فتاكة، ومهددة لأسس ولمفهوم الأسرة والمجتمع.

وإعتبرت عفيف أن التماسك الإجتماعي أساس بناء وقوة المجتمع، ومنه التماسك القائم على ميثاق الزواج الشرعي، المحصن بالإحترام المتبادل للحقوق الزوجية والأسرية، والذي تطبعه قيم التعاون والمودة، داعية لخلق تنسيق عملي وثيق بين مختلف المتدخلين، خاصة الأسرة والمدرسة والإعلام والمجتمع المدني والقائمين على الشأن الديني، من أجل محاصرة ظاهرة الطلاق.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.