رئيس حكومة جزر الكناري يطالب بمرافقة وزير الداخلية الإسباني إلى المغرب

طالب رئيس حكومة جزر الكناري، أنخيل فيكتور توريس، بمرافقة وزير الداخلية الإسباني، فيرناندو غراندي مارلاسكا، إلى المملكة المغربية، يوم الجمعة المقبل، لمناقشة قضايا الهجرة.

وأكدت وكالة الأنباء الإسبانية “أوروبا بريس“، أن رئيس حكومة جزر الكناري، قال في ندوة صحفية بالبرلمان المحلي، إن أعداد المهاجرين السريين الذين وصلوا إلى سواحل جزر الكناري، هي أعداد كبيرة، ولم تعد حكومة الكناري قادرة على التعامل مع أعدادهم التي بلغت ألفين و 300 شخص.

 

واقترح أنخيل فيكتور توريس، حلا على وزارة الداخلية الإسبانية، بتوزيع المهاجرين السريين الموجودين في جزر الكناري على باقي المناطق الإسبانية الأخرى، من أجل تخفيف الضغط على جزر الكناري التي عرفت تدفقات كبيرة من المهاجرين السريين خلال شهور هذه السنة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.