دورتموند يحول ملعبه إلى مركز علاج لفيروس كورونا

سيمنح نادي بوروسيا دورتموند ملعبه سيجنال إيدونا بارك إلى الجهات الطبية المختصة لتحويله إلى مركز لاستقبال وعلاج حالات فيروس كورونا.

وكان الدوري الألماني قد توقف بسبب تفشي فيروس كورونا الجديد في البلاد، تمامًا كما هو الحال في أغلب دول قارة أوروبا والعالم.

وحول ذلك، وفي إطار المساعدات الإنسانية التي تمنحها الأندية واللاعبين من أجل المساهمة في علاج الوباء، انضم بوروسيا دورتموند إلى القائمة.

وجاءت مساهمة دورتموند من خلال توفير ملعبه سيجنال إيدونا بارك للجهات الصحية ليكون مركزًا لمكافحة فيروس كورونا ابتداء من الغد.

ويعد ملعب سيجنال إيدونا بارك هو الملعب الأكبر في ألمانيا، وحدث ذلك بالتعاون مع رابطة أطباء التأمين الصحي في فيستيفاليان.

وقال دورتموند من خلال بيان رسمي أعلن فيه ذلك الإجراء إن الملعب هو نقطة مركزية لكل شخص في مدينة دورتموند والمناطق المحيطة بها.

وأضاف: "يجب أن يكون الملعب مساعدًا في محاربة الوباء، وأن يجد فيه المصابون بفيروس كورونا أو المحتمل إصابتهم به ملاذًا من أجل الفحص والعلاج"

وسيكون الملعب من أجل توفير الفحص لحالات الاشتباه والحالات التي لا تحتاج إلى رعاية طبية مستمرة، وذلك من أجل مساعدة النظام الصحي وتخفيف الضغط على المستشفيات.

يذكر أن العديد من لاعبي أندية الدوري الألماني قد أعلنوا التبرع بجزء من رواتبهم من أجل مساعدة الموظفين الذين يواجهون خطر التسريح بسبب فيروس كورونا.

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.