امزازي يفتح تحقيقا بعد تسمم الطلبة بتطوان

فتحت وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، تحقيقا لكشف ملابسات تسمم حوالي 16 طالب وطالبة، يتابعون دراستهم بمؤسسة الاقسام التحضيرية للمهندسين بمدينة تطوان.
 
وكشف مصدر مطلع، بإعلان حالة إستنفار قصوى داخل دواليب الوزارة، مباشرة بعد شيوع خبر إستقبال مستعجلات مستشفى سانية الرمل بتطوان، يوم أمس الثلاثاء، 16 طالبا وطالبة يدرسون بمدرسة الأقسام التحضيرية للمهندسين بسبب إصابتهم بحالة تسمم، حيث تشير اخر المعطيات بان حالة الضحايا مستقرة وقد يغادرون المستشفى خلال ساعات.
 
وأفاد المصدر ذاته، بأن مسؤولي الوزارة يتابعون القضية عن قرب بأوامر من سعيد امزازي وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، هذا الاخير الذي تواصل منذ ليلة امس مع المسؤولين الاقليميين لوزارته، وكذا للمسؤولين عن المستشفى حرصا على المتابعة الدقيقة لحالة طلبة اليوم الذين سيكونون مهندسين غدا.
وقال المصدر ذاته، بأن واقعة التسمم طفت على السطح بعد تناول الطلبة لوجبة العشاء مساء يوم الإثنين، لكن حالتهم الصحية تدهورت بشكل كبير يوم أمس الثلاثاء، مضيفا بدخول المصالح الامنية على الخط، حيث حلت عناصر امنية بالزي المدني والرسمي بالمستشفى المذكور للإطلاع على حالة الطلبة مايعني وجود تحقيقات متعددة لمعرفة ملابسات القضية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.