النيابة العامة توجه اتهاما مباشرا لمومو بـ’’فبركة السرقة الوهمية’’

أكدت النيابة العامة بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء أن المنشط الإذاعي محمد بوصفيحة، المعروف باسم “مومو”، ومتهمين آخرين مسؤولون عن عملية  فبركة سرقة وهمية وبثها على أثير الإذاعة.

وقال نائب الوكيل العام للملك، في مرافعته اليوم الأربعاء: “يظهر أن مومو هو الفاعل الرئيسي في النازلة، وأن عملية السرقة الوهمية تمت بالتواطؤ معه، وأن هذا الفعل كان مدروسا”.

وأكد ممثل الحق العام أن الفعل المرتكب المتمثل في فبركة سرقة عبر الأثير تبقى خطورته أكبر بالنظر إلى حجم المستمعين الذين كانوا في الاستماع حينها، مسجلا أن هذه الخطورة تكمن أيضا في الاستهتار بالمؤسسات الأمنية واتهام عناصر الأمن بعدم التفاعل مع شكاية وهمية.

في السياق ذاته كانت المحكمة الزجرية الابتدائية بعين السبع، قد قضت بأربعة أشهر حبسا نافذا في حق محمد بوصفيحة الملقب بـ"مومو "، في قضية "فبركة جريمة السرقة على المباشر".

وكانت قضية المنشط الإذاعي محمد بوصفيحة الشهير بلقب "مومو", قد أثارت الجدل على نطاق واسع في شهر مارس المنصرم، بعد أن فتحت  المصالح الأمنية تحقيقا في فيديو تم تداوله عبر مختلف المنصات الاجتماعية، يتحدث فيه أحد المتصلين بالإذاعة عن سرقة هاتفه أثناء إجرائه اتصالا به، مؤكدا عدم  تفاعل الأمن مع شكايته.

 


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.