هذه حقيقة اختلاس مليار و800 مليونا من حساب الودائع بهيئة المحامين بالرباط

نفى مصدر مقرب من نقيب هيئة المحامين بالرباط سرقة مبلغ مليار و800 مليون من حساب ودائع هيئة المحامين بالرباط.

وأوضج المصدر ذاته الذي فضل عدم ذكر اسمه أن المبلع المذكور تم سحبه من طرف المحامي "ف ص" مباشرة من لدن مصالح مكتب السككك الحديدية
وابرز ذات المتحدث ان التحريات لازالت مستمرة للكشف عن ما اذا كان هناك متورطون اخرون من داخل ادارة الخليع في صرف هذه الوديعة

وشدد المصدر نفسه على انه من غير المقبول ان يتم وضع هذه الوديعة بين يدي اي محامي دون المرور على مكتب هيئة المحامين،وزاد نفس المتحدث ان السؤال المطروح في هذا الملف هو كيف تم اخراج هذا المبلغ الضخم من المغرب نحو كندا دون علم السلطات المسؤولة؟

هذا وكشف المصدر نفسه،  ان المحامي الفار هو مساعد لأحد زملاءه من قيدومي المهنة؛ هدا الاخير الدي ينوب عن المكتب الوطني للسكك الحديدية في ملف نزع الملكية بين متضررين من اصحاب الارض المراد نزع ملكيتها من طرف المكتب الوطني للسكك الحديدية.

وبعد سلوك كافة الإجراءات والمساطر القضائية المعمول بها في هدا الشان:”سيتوصل المحامي الفار في إطار ودي مع المكتب الوطني للسكك الحديدية بمبلغ التعويضات نيابة عن المتضررين والتي بلغت أزيد من مليار و800 مليون وهي مبالغ تم التوصل بها مباشرة دون أن تمر الوديعة من حساب الودائع بهيئة المحامين بالرباط؛ الا انه بمجرد توصل المحامي بمبلغ الوديعة فر لدولة كندا تاركا زميله الذي هو اصلا صاحب الملف في حيرة من أمره”.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.