"الإنصاف الآن".. بركة يعد بـ"إلغاء التعاقد" وإخراج المواطن من الفقر ! (فيديو)

يدخل حزب الاستقلال، الاستحقاقات الانتخابية المقبلة، وعينه على تصدر الحدث الديمقراطي المزمع إقامته في شهر شتنبر المقبل .

وفي هذا الإطار قدم نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، في ندوة صحفية البرنامج الانتخابي الوطني، للحزب الذي أختير له شعار "الإنصاف الآن" .

إلغاء التعاقد "مشروع" الاستقلال

 

الأمين العام لـ"الميزان"، جدد تعهده بإدماج الأستاذة المتعاقدين في نظام الوظيفة العمومية، وهو الأمر الذي أكد عليه أكثر من مرة .

وانتقد نزار بركة نظام التعاقد، الحكومة في تعاملها مع الملف، مشددا أن “الحكومة قامت بمجهود للتراجع عن نظام التعاقد ولم يبق من مبرر لإقصاء الأساتذة المتعاقدين من الوظيفة العمومية”.

 

وأكد الأمين العام لـ"الاستقلال"، أنه عندما كان مسؤولا حكوميا ويشغل منصب وزيرا المالية في حكومة ابن كيران، رفض تطبيق التعاقد في قطاع التعليم، لأن ذلك سيحدث "شرخا" وسط أسرة التعليم، على حد وصفه .

بركة "يتهم" الحكومة بالتضليل

 

وواصل الأمين العام لثاني قوة سياسية معارضة، انتقاده لحكومة سعد الدين العثماني، "إخفاء حقيقة تقليص أجور الأساتذة المتعاقدين، بسبب إخضاعهم لنظام الصندوق المغربي للتقاعد، بدل صندوق النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد"

وأوضح المسؤول الحكومي السابق، " الحكومة تقول أنها ستعمل على تقليص أجور الأساتذة المتعاقدين، لأن المساهمة في الصندوق المغربي للتقاعد تتم من خلال أداء 50 في المائة للدولة و50 في المائة للمنخرط، أما في النظام الجماعي، فإن الدولة تؤدي الثلثين، والمنخرط الثلث".

مليون أسرة "خارج" الفقر

 

واصل نزار بركة، تقديم وعوده للفئة الناخبة، مؤكدا أنه في حالة تبوؤه لصدارة الانتخابات المقبلة، أنه قادر على إخراج مليون أسرة من الفقر في أفق 2026

وأكد بركة، أنه سيعمل بمعية حزبه على مواكبة 200 ألف أسرة سنويا لإخراجها من الفقر، متابعا "وصولا إلى مليون أسرة، وذلك على أساس الدعم الذي سيتم صرفه في إطار مشروع السجل الاجتماعي الموحد".

دعم مباشر

 

واسترسل الفاعل السياسي المعارض، أنه أزمة فيروس "كورونا" المستجد، بدون شك أثرت على مجموعة من الأسر، واعدا إياهم بوضع سياسة خاصة لدراسة ملفات الأسر التي تعاني من المديونية، وضمان إعادة جدولة ديونها، وذلك وفقا لما أكده في تقديم برنامج حزبه الانتخابي .

وتابع نزار بركة، وعوده الاجتماعية، أنه بالنسبة للمسنين الذي يعانون من الهشاشة في حكومة الإسلاميين على مر ولايتين، أن حزبه يقترح الحزب خدمات صحية مجانية 100 في المائة، لفائدة المسنين الذين تتجاوز أعمارهم 70 سنة.

 


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.