دوري أبطال إفريقيا: الوداد البيضاوي يبحث عن انتصاره الأول في المنافسة عند مواجهة سيمبا التنزاني

يواجه الوداد الرياضي نظيره سيمبا التنزاني، اليوم السبت، على أرضية ملعب مراكش الكبير، بداية من الساعة الثامنة مساء، لحساب الجولة الثالثة من دور مجموعات دوري أبطال إفريقيا.

 

ويطمح أبناء عادل رمزي، إلى تحقيق أول انتصار لهم في منافسة دوري أبطال إفريقيا هذا الموسم، بعد الهزيمة في الجولتين السابقتين، أمام كلٍّ من جوانينغ غالاكسي البتسواني، وأسيك ميموزا الإيفواري، علما أن رفاق يحيى عطية الله عادوا لسكة الانتصارات، من بوابة مولودية وجدة في البطولة الاحترافية، بعد أربع هزائم متتالية في مختلف المسابقات.

وعلاقة بالمباراة المذكورة أعلاه، قال عادل رمزي، خلال المؤتمر الصحافي الذي يسبق المواجهة، إن المباريات كلها صعبة سواء داخل الملعب أو خارجه، موضحا أن سيمبا فريق كبير بطريقة لعب واضحة والتي يرجع فضلها للمدرب الكبير بنشيخة.

 

وتابع مدرب الوداد الرياضي، أن المباراة ستكون مثيرة للاهتمام وهذا ما يسعى إليه، مشيرا إلى أن المواجهة ستكون صعبة، وعلى لاعبيه أن يكونوا في مستواهم بطريقة لعبهم الواضحة، وبحضورهم بدنيا وذهنيا سيكونون قادرين على تقديم مباراة في المستوى.

 

وأضاف رمزي، أنه استشعر بوادر إيجابية لاستعادة ثقة الفريق، خاصة بعد الانتصار على مولودية وجدة في البطولة، مؤكدا أنه كان حريصا على التقرب من لاعبي الوداد، ومعرفة رد فعلهم بعد الفترة الصعبة للفريق.

 

وأردف أنه نجح رفقة الطاقم واللاعبين في قتل الشك الذي لازم الوداد بعد الخسارة أمام صن داونز في الدوري الأفريقي، مشيرا إلى أن لاعبيه تعاهدوا على القتال أمام سيمبا، وبدوره يقدم وعدا لجماهير الفريق بأنهم لن يفرطوا في حصد النقاط رغم قوة المنافس، لأنه لا مجال لتكرار الأخطاء في المباريات المقبلة، يجب الانتصار حتى لا تتعقد وضعية الوداد.

 

ويتذيل حاليا الوداد الرياضي ترتيب المجموعة الثانية بدون رصيد، فيما يتصدرها أسيك ميموزا الإيفواري بأربع نقاط، ويحتل وصافتها جوانينغ غالاكسي البتسواني بالنقاط ذاتها، بينما يتواجد سيمبا التنزاني في الرتبة الثالثة بنقطتين.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.