بلاتر "المتهم بالفساد" يرفض تنظيم المغرب لـ"المونديال2030" في الملف الثلاثي

لم يتقبل الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم، جوزيف بلاتر، قرار اختيار المغرب وإسبانيا والبرتغال، لاحتضان نهائيات كأس العالم 2030.

وقال السويسري في تصريحات لصحيفة “ريفيلو” الإسبانية: “من رأيي كان يجب إجراء كأس العالم 2030 في قارة أمريكا الجنوبية فقط”.

وأكد المتحدث ذاته، أن القرار الصادر من طرف الاتحاد الدولي لكرة القدم، لم يكن “مدروسا” ولا “منطقيا”، على حد قوله، مما يبين أن الرئيس السابق لـ”الفيفا”، يفضل ملف الأرجنتين والأوروغواي والبرغواي، بسبب تزامن سنة 2030 مع مئوية بطولة كأس العالم، والتي انطلقت سنة 1930 بالأوروغواي.

وكان بلاتر قد تنحى من منصبه رئيسا للاتحاد الدولي لكرة القدم سنة 2015، قبل أن تقوم بعدها لجنة القيم التابعة للفيفا بإيقافه بشكل مؤقت، بسبب تهم الفساد الموجهة له، وللعديد من الأعضاء الذين كانوا متواجدين في مكاتب بلاتر.

جدير بالذكر، أن الملك محمد السادس، أعلن أول أمس الأربعاء، عن اختيار الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، المغرب، وكذلك البرتغال وإسبانيا، من أجل تنظيم نهائيات كأس العالم سنة 2030.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

2 تعليقات
  1. احمد برودي يقول

    مادام حرا طليقا ، فليقل ما يشاء ، المفروض الان تواجده بالسجن إلى أن توافيه المنية . انه فاسق وشهادته غير مقبولة .

  2. Elmazigi يقول

    كان على السيد المحترم بلاتر ان يتذكر ما فعله مع المغرب عندما اعطى صوته لجنوب افريقيا بتدخل مانديلا.. وما قيل في كل الصحف العالمية المحترمة عن تلك الصفقة!!!!!!