ريال مدريد المتفوق في تاريخ الكلاسيكو يستقبل برشلونة بطموح الصدارة المؤقتة

تتجه أنظار عشاق المستديرة هذا المساء لمتابعة مباراة ريال مدريد وبرشلونة على الساعة الثامنة، لحساب الجولة 30 من الدوري الاسباني، كلاسيكو الأرض، المرادف للإثارة والتشويق والندية، حيث تتوقف باقي المشاهد الرياضية في العالم عن جلب الاهتمام ، وتتجه صوب قمة قمم الليغا الاسبانية
الكلاسيكو الثاني والثمانون بعد المئة في الليغا، يجرى برهانات مختلفة، الريال، بأمل تأكيد فوز الذهاب، لرفع عدد انتصارته في الكلاسيكو إلى خمسة وسبعين، ومن ثمة إزاحة البرصا من الوصافة، وتشديد الخناق عن جاره الأتلاتيكو.

وأكد مدرب فريق ريال مدريد زيدان أنه يعول على جاهزية لاعبيه خصوصا الهداف بن زيما، ويعتبرها مباراة لحصد الثلاث نقاط، مثل باقي المباريات في الليغا.

ومن جابنه يسعى نجم ريال مدريد كريم بنزيما إلى زيادة عدد أهدافه هذا الموسم برصيد 18 هدفا، خلف عن ميسي برصيد 23 هدفا.
وصرح ذات اللاعب قبل اللقاء '' المباراة مهمة جدا بالنسبة لي ، ولقاء برشلونة وريال مدريد دائما ما يكون فرصة لكتابة التاريخ"

من جانب آخر، فبرشلونة أمام فرصة إزاحة الأتلاتيكو من الصدارة مؤقتا، و توسيع الفارق مع غريمه الأزلي، إلى خمس نقاط لتقوية آماله في الظفر بلقب الليغا، في انتظار خوضه لنهائي الكأس المحلية، بعدما خسر رهان دوري الأبطال .

ويمزج كومان مدرب برشلونة في تشكيلته ما بين خبرة المخضرمين، وعلى رأسهم ليونيل ميسي، و طموحات وفنيات الشباب و في مقدمتهم بيدري، الذي أصبح يشكل دعامة أساسية في خط وسط برشلونة، المدرب الاسباني أكد أنه جاهز لهذا اللقاء.

و عبر بيديري عن سعادته بالمشاركة مجددا في هذا اللقاء،/ مؤكدا أن مناسبة دائما لمحاولة تقديم أفضل ما لديه.

ريال مدريد متفوق ب 97 مناسبة، أمام البلوغرانا المتخلف بهزيمتين، ويسعى للاقتراب بخطوة واحدة لرقم الميرينجي في الليغا خصوصا، ونفس الأمر ينطبق على عدد الانتصارات في جل المباريات بين الفريقين، 97 مناسبة للريال مقابل 95 لبرشلونة من أصل 245 .

وبعيدا عن لغة الأرقام، فإن مباراة برشلونة وريال مدريد، لحظة كروية رفيعة المقام، يرسم فيها اللاعبون لوحات من المتعة والجمال بريشة الأقدام.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.