مدير "فرونتيكس" : استقرار حدودنا من استقرار المغرب

كشف فابريس ليجيري، مدير وكالة حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوربي ، يوم الجمعة الماضي ، خلال تقديمه التقرير السنوي لوكاته ، أن تعاون المغرب مكن من تقليص تدفقات بالهجرة غير النظامية بشكل كبير في الطريق الغربي للبحر الأبيض المتوسط . وتراجعت تدفقات الهجرة غير النظامية بين المغرب وإسبانيا ب 58 في المائة ، حيث سجل وصول 24 ألف مهاجر فقط إلى الجنوب الإسباني ، مقابل أكثر من 50 الفا سنة 2018.

وأوضح ليجيري أن هذا التراجع راجع بالدرجة الأولى إلى « التعاون الجيد ، على المستوى الثنائي ، بين المغرب وإسبانيا ، لكن أيضا بين الاتحاد الأوربي والمغرب» .
وأضاف أن لاحظ خلال زيارة قام بها أخيرا إلى الرباط أن « السلطات المغربية تأخذ قضية الهجرة على محمل الجد ، لأنها لا تريد أن يتزعزع استقرار المغرب بسبب الهجرة غير النظامية والتهريب وبعض الأفعال الإجرامية الأخرى» ، وفقا لما أوردته يومية "أخبار اليوم" يوم الثلاثاء.

وأكد أنه تعاون يخرج فيه الجميع رابحا ، لأن ما يمكنه أن يزعزع الاستقرار في حدودنا في الطريق الغربي للمتوسط يمكن كذلك أن يزعزع استقرار دول مثل المغرب الذي هو جارنا ويشير تقرير إلى أن المغاربة والجزائريين تصدروا لائحة الحرّاكة إلى إسبانيا سنة 2020.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.