الجهوية المتقدمة.. كثرة الفاعلين تؤخر التنزيل

أكد نور الدين بوطيب الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، بأن مسار تنزيل ورش الجهوية المتقدمة "لابد وان يكون طويلا ومتعقل من حيث المدة الزمنية، لأن السرعة في التنزيل ستأتي بنتائج عكسية وليست المنتظرة من الورش".
وشدد المسؤول الحكومي، بان الجهوية المتقدمة هي خيار ملكي و دستوري، مشيرا بأن المدة الزمنية المحددة للتنزيل الفعلي للورش هي 30 شهرا، مصرحا بوجود "كثرة الفاعلين، حيث هناك الجهة بمسؤوليها ومجالسها وادارتها، وكذلك الدولة المركزية وممثليها محليا، واللاتمركز الاداري والتقطيع الجهوي والصلاحيات والاختصاصات".
ونفى بوطيب وجود تعثر في تنزيل الورش ردا على تعقيبات البرلمانيين في الجلسة العمومية التي تجري في هذه اللحظات، مضيفا بأن مربط الفرس هو تحديد الاختصاصات الذاتية والمشتركة، مصرحا بوجود توافق حول الاختصاصات.
وأثار بوطيب قضية الموارد البشرية بالجهات، مصرحا بالقول" الادارة الجهوية ادارة ناشئة ويجب تطعيمها، لكن في المغرب يثم تطعيم الادارات بأطر مبتدئة، مشيرا الى قضية التوظيف بالتعاقد كأحد الحلول لتطعيم الموارد البشرية"، مصرحا بان " الجهوية هي مسار طويل وبطيئ".
وجاء رد بوطيب على تساؤلات البرلمانيين حول تعثر تنزيل مشروع الجهوية المتقدمة، حيث اثار البرلمانيون مجموعة من الملاحظات اهمها دور الجماعات المحلية في ورش الجهوية، وكذا ربط نجاح النموذج التنموي الجديد بوجود جهات قوية وباختصاصات ذاتية واسعة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. متتبع يقول

    الم يحدد القانون المنظم للجهات الاختصاصات،،؟
    تنزيل الجهوية يقتضي اولا إرساء ديمقراطية حقيقية،