بعد تقارير الداخلية.. القضاء يعزل رئيس جماعة باسم "البام"

علمت "بلبريس" بأن المحكمة الإدارية بأكادير، قد قضت يوم أمس الأربعاء، بعزل رئيس جماعة إكنيون بتنغير، حيث يعد المعني بالأمر أحد قيادات حزب الأصالة والمعاصرة بإقليم تنغير وأحد المقربين من قادة تيار "الشرعية" بالحزب.
 
وأضافت مصادر متطابقة، بأن فصول القضية تعود إلى وضع عامل إقليم تنغير شكاية ومقالا لدى المحكمة، بناءا على تقرير أنجزته لجنة تابعة للمفتشية العامة لوزارة الداخلية، حيث قضت المحكمة بعزل الرئيس بناءا على الإختلالات التي رصدها التقرير.
 
 
وأوضحت المصادر ذاتها، بأن عزل رئيس الجماعة المعني بالامر، يأتي بعد حلول لجان تابعة للمفتشية العامة لوزارة الداخلية التي تشرف عليها الوالي زينب العدوي، حيث يرتقب خلال الايام المقبلة تقديم مقالات للقضاء بناءا على تقارير لجان التفتيش.
 
وحسب المصادر ذاتها، فعزل الرئيس، يعتبر ضربة موجعة لحزب الأصالة والمعاصرة بالمنطقة، حيث تم تبليغ الرئيس بقرار التوقيف المتخذ في حقه، كما تم تكليف النائب الأول للرئيس بتسيير المجلس مؤقتا إلى حين الإنتهاء من المساطر القانونية المعمول بها

شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.