الأمن يكشف حقيقة سفاح يرتدي “الخمار” ويستهدف النساء بسطات

نفت ولاية أمن سطات، بشكل قاطع، المزاعم التي تضمنتها منشورات تداولها رواد منصات التواصل الاجتماعية يوم الاثنين الماضي، بشأن استهداف نساء من قبل سفاح بمدينة سطات وهو يرتدي زيا نسائيا عبارة عن “خمار” ويحمل أسلحة بيضاء بغرض استعمالها في أفعاله الإجرامية.

وأكدت ولاية أمن سطات في بلاغ اطلعت بلبريس على نسخة منه، أنه بعد مراجعة السجلات والمعطيات المتوفرة لدى مصالحها أظهرت عدم تسجيل أية واقعة إجرامية، سواء حديثا أو في الماضي، تتضمن معطيات تتناسب مع ما تتضمنه المنشورات من أفعال إجرامية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.