إستنفار في الحكومة بعد توقف "سنطرال" جمع الحليب

 

 

مباشرة بعد شيوع خبر وقف شركة "سنطرال" جمع الحليب من تعاونية بمنطقة بني ملال، إبتداءا من اليوم الثلاثاء استنفر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني أعضاء اللجنة التي شكلت لمتابعة الملف بديوان رئاسة الحكومة.

وأوضح مصدر حكومي، بأن سعد الدين العثماني يتعرض لضغط شديد من ذراعه اليمنى "مصطفى الرميد" وزير الدولة المكلف بحقوق الانسان ومصطفى الخلفي الناطق الرسمي باسم الحكومة للتدخل بشكل مباشر لوقف حملة مقاطعة منتوجات شركة "سنطرال ليتيير"، حيث توصل الوزيران باتصالات هاتفية من أحد التعاونيات الفلاحية التي ادعت بأن الشركة أخبرتها بوقف جمع الحليب اليوم الثلاثاء.

ذات المصدر الحكومي حذر من خطر وقف جمع الحليب من الفلاحين، مؤكدا بأن الحكومة السابقة كانت لها تجربة مريرة مع إحدى التعاونيات انتهت بفضل تدخل لجهات عليا، حيث وصف مسؤول حكومي الوضع بالخطير إن قامت الشركة بوقف جمع الحليب من التعاونيات المتعاقدة معها خاصة أن الشركة تستحوذ على أزيد من 60 في المائة من السوق.

وفي ذات السياق، صرحت مسؤولة بشركة "سنطرال" في اتصال هاتفي مع "بلبريس" بأنها لاتتوفر لحد اللحظة على المعطيات الرسمية حول وقف جمع الحليب من بعض التعاونيات رافضة تقديم أي توضيحات في الموضوع.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.