العد العكسي للانحدار الشامل للنظام الجزائري بافريقيا سياسيا ورياضيا

حصدت الجزائر فشلا ذريعا في انتخابات عضوية اللجنة التنفيذية للإتحاد الأفريقي لكرة القدم في شخص رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم جهيد زفيزف.
و نظم الاتحاد الإفريقي لِكرة القدم يوم الخميس الماضي، انتخابات تجديد عضوية اللجنة التنفيذية، على هامش انعقاد الجمعية العامة العادية بالكوت ديفوار.
و تنافس جهيد زفيزف رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم مع رئيس اتحاد الكرة الليبي عبد الحكيم الشلماني ضمن المقعد المخصص لمنطقة شمال إفريقيا، وحصل ممثل ليبيا على 38 صوتا ، فيما ممثل الجزائر حصل على 15 صوتاً من اصل 54 صوتا.
و بهذه النتيجة حافظ الليبي عبد الحكيم الشلماني على مقعده في اللجنة التنفيذية للكاف بفوز كاسح على الجزائري جهيد زفيزف، وبهذه الهزيمة تستمر الجزائر حصد الهزائم السياسية والرياضية بافريقيا، انه مؤشر عن بداية العد العكسي للانحدار الجزائري بافريقيا كما وكيفا.
وشكلت هذه الهزيمة زلزالا عنيفا داخل كل اجهزة النظام الجزائري التي اعتبرت الهزيمة امام ليبيا اذلالا للدولة الجزائرية بافريقيا ، وانتكاسة رياضية امام المغرب بالكاف، اللامر الذي دفع اجهزة النظام الجزائري ان تطالب

رآس رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم جهيد زفيزف.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.