الجزائر في ورطة..إسبانيا تشتكي من ضعف صبيب أنبوب الغاز “ميد غاز”

اشتكت إسبانيا من إنخفاض شديد في صبيب أنبوب الغاز “ميد غاز” الذي يربط إسبانيا مباشرة بالجزائر.

وحسب ما أفادت به مصادر إعلامية إسبانية، فإن السلطات الجزائرية لم تحترم تعهداتها، معتبرة أن توريد الغاز الجزائري، عرف مشاكل في الصبيب، بسبب مشاكل وأعطاب على مستوى فوهة التزويد بالجزائر.

وتعتبر هذه أول مرة تعبر فيها إسبانيا عن قلقها من عدم إحترام السلطات الجزائرية لتعهداتها على لسان الرئيس الجزائري نفسه، عقب المخاوف التي واكبت وقف توريد الغاز عبر الأنبوب المغاربي عبر المملكة المغربية.

و عانت إسبانيا، وفق ذات المصادر، 54 ساعة من الانخفاض الشديد في إمداد الغاز من الجزائر عبر خط أنابيب الغاز الذي يربط التراب الجزائري والإسباني عبر ألمريا.

وكشفت المصادر عينها أنه تم الإخطار بذلك من قبل شركة Enagás المتخصصة في نقل الغاز الطبيعي، التي قامت بتنبيه السلطات الإسبانية بالضعف الشديد لضخ الغاز منذ منتصف ليل الثلاثاء لغاية السادسة من صباح يوم الأربعاء.

وأورد تقرير شركة Enagás اليومي حول تطور المخزون الموافق الأربعاء الماضي 24 نونبر، عن ضعف كبير في ضخ الغاز، حيث ظل الغاز طيلة فترة 13 ساعة عند الحد الأدنى في نظام التوزيع.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.