"البيجيدي" يحسم في مرشحي الجنوب .. ومراقبون : العدالة والتنمية هو الأضعف في الصحراء !

حسمت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية بصفتها هيئة التزكية في أسماء مرشحات ومرشحي الحزب في جهات الصحراء الثلاث للانتخابات التشريعية وانتخابات الجماعات الترابية لـ8 شتنبر 2021.

واستنادا لما ورد في البلاغات الصادرة عن الأمانة العامة بخصوص هذا الموضوع، زكت أمانة "المصباح" مسعودة حمة الليل وكيلة الدائرة التشريعية الجهوية بجهة الداخلة وادي الذهب، فيما زكت في الدائرة التشريعية المحلية الداخلة عزوها العراك، وفي أوسرد يوسف لمامي.

وفيما يخص جهة العيون الساقية الحمراء زكت الأمانة العامة بصفتها هيئة للترشيح الحجة الركيبي وكيلة للدائرة التشريعية الجهوية، فيما تمت تزكية كل من محمد لمين ديدة عن دائرة العيون المحلية، ومصطفى بن بلال عن دائرة بوجدور المحلية، ومحمد فاضل عماري عن دائرة السمارة، ومحمد العالي البشرة عن طرفاية.

وفيما يخص جهة كلميم واد نون، زكت الأمانة العامة الباتول أبلاضي وكيلة الدائرة التشريعية الجهوية، فيما تمت تزكية منينة مودن عن دائرة كلميم وماء العينين أعبيد عن دائرة طانطان، والحسين حريش عن دائرة آسا الزاك.

وبخصوص انتخابات مجالس الجهات، زكت الأمانة العامة للحزب عن جهة كلميم محمد أبركي وصفية حميم عن كلميم، ثم محمد الزابور وسعاد توفلا عن سيدي إفني، وعبد الهادي بوصبيع والسعدية أدياني عن طانطان.

وعن جهة العيون الساقية الحمراء، زكت الأمانة العامة للحزب كل من إبراهيم الضعيف وحياة اسكيحل عن العيون، مصطفى عبدي والسالكة موتاح عن طرفاية، ومحمد لجيب عوبا والسالكة القاضي عن السمارة، والمجوب دايدا وسليمة دايدة عن بوجدور.

وبخصوص جهة الداخلة وادي الذهب، زكت الأمانة العامة المامي بوسيف وفاطمة أهل تكرور عن وادي الذهب، ولمام وسيف وفاطمة ولد عمر عن أوسرد.

وبالنسبة لانتخابات مجالس المدن الكبرى، زكت الأمانة العامة كل من عبد الله النجامي ومنينة مودن عن عمالة وإقليم كلميم، ودادي بيبوط ورفيقة اليحياوي عن عمالة وإقليم العيون، وامربيه ربه البوهالة والصغرى الكنتاوي عن عمالة وإقليم الداخلة.

هذا ويرى المراقبون للمشهد السياسي، أن حزب العدالة والتنمية، يعد الحلقة الأضعف في هذه الجهة، وذلك لوجود مجموعة من الوجوه القوية لعل أبرزهم بلفقيه وحمدي ولد الرشيد وكذلك بوعيدة .

ووفقا للمصادر نفسها، فإن هؤلاء المرشحين للأحزاب السياسية لا شك أنه سيدعمون أحزابهم السياسية بالأقاليم الجنوبية، وهو الأمر الذي سيربك حسابات حزب العدالة والتنمية .

وتشير ذات المصادر، أن حزب العدالة والتنمية يواجه كذلك تصدعا داخليا وهو الأمر الذي سيؤثر سلبا على الحزب الإسلامي في الأقاليم الجنوبية للمملكة .


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.