بوتين يدعو إلى حماية قرارات محكمة نورنبرغ

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن نسيان قرارات محاكمة نورنبرغ ومحاولات تقويضها، يمثل ضربة لضمان الأمن على كل الأرض، وواجب المجتمع الدولي بأسره حماية قرارات محكمة الأمم.

وأضاف الرئيس بوتين، في كلمة وجهها إلى منتدى "دروس نورنبرغ": "من واجب المجتمع العالمي بأسره، أن يقف مدافعا عن قرارات محكمة الشعوب، لأن الحديث يدور عن المبادئ التي وضعت على أساسها قيم النظام العالمي لما بعد الحرب، وقواعد القانون الدولي".

وشدد بوتين، على أن "هذه المبادئ، لا تزال اليوم تشكل قاعدة صلبة وموثوقة للحوار والتعاون البناء، ونسيانها وكذلك محاولات تقويضها - تعتبر ضربة لأمن الكوكب بأسره. ولهذا السبب تثير روسيا باستمرار هذه المسائل في جميع منصات التفاوض".

بدأت محاكمات نورنبرغ في 20 نوفمبر 1945 وانتهت في 1 أكتوبر 1946. ووقف أمام المحكمة 24 متهما من القيادة العليا لألمانيا النازية.

وكانت جميع جلسات المحكمة الـ 403، علنية ومفتوحة. تمت تغطية أعمالها على نطاق واسع من قبل الصحافة العالمية وبثت وقائع جلساتها على الهواء مباشرة.

وحكمت المحكمة على 12 متهما بالإعدام شنقا، وعلى الباقين بالسجن مدى الحياة أو بالسجن لمدد طويلة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.