مريضة سرطان تحترق كشعلة أثناء عملية جراحية

فقدت امرأة تعاني من سرطان البنكرياس حياتها، بعد احتراقها أثناء خضوعها لعملية جراحية في مستشفى برومانيا.

وتوفيت المرأة البالغة من العمر 66 عاما، يوم الأحد 29 ديسمبر، بعد أن عالجها الجراحون في مستشفى فلورياسكا في بوخارست، بمطهر يحتوي على الكحول ثم استخدموا مشرطا كهربائيا لإجراء عملية جراحية.

ويقول السياسي الروماني إيمانويل أنجوريانو، إن الطاقم الطبي في المستشفى أخبره أن المرأة "احترقت وكأنها شعلة" عندما اتصلت الآلة بالكحول أثناء الجراحة في 22 ديسمبر، واستسلمت المرأة في النهاية بعد أسبوع من الحادثة الكارثية، ليتم الإعلان عن وفاتها يوم الأحد الماضي.

وتم إيقاف نشاط المستشفى لمدة ستة أشهر لأنها لم تبلغ عن الحادث، وفقا لموقع G4Media الإخباري الروماني.

وقال نائب وزير الصحة، هوراتيو مولدوفان، إنه كان ينبغي على الجراحين أن يدركوا أن استخدام مطهر يحتوي على الكحول محظور أثناء العمليات الجراحية التي تتم باستخدام مشرط كهربائي.

وأصدر وزير الصحة الروماني، فيكتور كوستاش، بيانا يعد فيه بالتحقيق في الحادثة "المؤلمة"، قائلا: "نأمل أن نتعلم من هذه الحادثة المثيرة للقلق"، وأضاف: "سأبذل أنا وفريق وزارة الصحة قصارى جهدنا لكشف الحقيقة".

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.