حقل الذرة مجددا ينقذ طائرة ركاب من كارثة

تمكن طيار من الهبوط بطائرة خاصة بمحركين توقفا عن العمل وهي في الجو بالهبوط في حقل للذرة بنجاح، وأنقذ حياة الركاب الذين كانوا على متنها.

وتفيد صحيفة La Nación، بأن عملية الهبوط جرت في ظروف جوية سيئة جدا- هطول أمطار غزيرة ورياح شديدة. ولكن طيار Cessna C560X LV-FQ تمكن من الهبوط بنجاح في حقل يبعد عن مدرج المطار أقل من ثلاثة كيلومترات، دون أن يصاب أحد من ركاب الطائرة بأذى، حيث غادر الجميع الطائرة بأنفسهم دون مساعدة خارجية.

ويشير الخبراء، إلى أن مهارة الطيار وارتفاع نباتات الذرة أكثر من متر والأرض الرطبة بسبب المطر ساعدت جميعها على إنقاذ حياة الركاب.

وتشير الصحيفة، إلى أن هذه الرحلة نظمها رجل الأعمال خوسيه لوبيز كاربايده لتجربة الطائرة قبل شرائها. وكان أقاربه يرافقونه في الرحلة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.