خطوة لإجبار ترامب لكشف إقرارته الضريبية

وافقت المحكمة العليا في الولايات المتحدة، الجمعة، على النظر في طعن تقدم به الرئيس دونالد ترامب، لنقض أحكام قضائية تجبره على تسليم لجان في الكونغرس ومدعٍ عام في نيويورك، إقراراته الضريبية ومستنداته المحاسبية.
وقالت المحكمة العليا إنها ستستمع إلى حجج الأطراف "في جلستها في مارس 2020" لاتخاذ قرار في موعد أقصاه 30 يونيو، أي قبل الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل.

وبانتظار بتّها في أساس الدعوى، قضت المحكمة العليا بوقف تنفيذ القرارات القضائية الصادرة بهذا الشأن، والتي تجبر شركة المحاسبة السابقة لترامب ومصرفين، على تسليم هذه المستندات للجهات التي طلبتها.

وقال جاي سيكولو المحامي الشخصي لترامب في تغريدة على تويتر: "يسعدنا أن المحكمة العليا قبلت النظر في الطعون الثلاثة للرئيس".

وأضاف: "هذه الملفات تثير أسئلة دستورية مهمة ونحن نتحيّن فرصة تقديم دفوعنا".

وفي المقابل قالت رئيسة مجلس النواب الديموقراطية نانسي بيلوسي: "نحن على ثقة بأن المحكمة العليا، أعلى محكمة في البلاد، ستفرض احترام الدستور وقرارات المحاكم الأخرى، وستضمن قيام الكونغرس بواجبه في مراقبة" السلطة التنفيذية، وفق ما نقلت "فرانس برس".

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.