اشبيلية يخرج من سباق الفوز بالليغا الاسبانية بعد الخسارة أمام بلباو والمنافسة تشتعل بين فرق المقدمة

خرج الفريق الأندلسي اشبيلية من سباق الظفر بالليغا الاسبانية بعد الخسارة أمام اتلاتيك بلباو اليوم بهدف دون رد، في المباراة التي جمعت الفريقين لحساب الجولة 33 من الدوري الاسباني على ارضية ملعب راموس سانجيز بيسخوان .

وتمكن الفريق الباسكي من تسجيل الهدف الوحيد في المبارة من هجمة مرتدة في الدقيقة 90، نجح انياكي ويليامس في ترجمتها لهدف أنيق وضعه في شباك الحارس ياسين بونو .

وتشتعل المنافسة بين فرق المقدمة، خاصة في الجولة القادمة، بين ريال مدريد الذي سيواجه إشبيلية وفي رصيده 74 نقطة، وفريق برشلونة بنفس الرصيد في مواجهة اتلاتيكو مدريد المتصدر برصيد 76 نقطة .

ويلعب الفريق الأندلسي مباراته القادمة ضد ريال مدريد بضغوطات أقل، بعدما ضمن بشكل كبير المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل .

وتعد الجولة القادمة الأكثر حماسا في تاريخ الليغا الاسبانية، إذ تحمل ملامح الفائز باللقب بشكل كبير بمعطيات فريدة من نوعها، ففي حال فوز الريال والبرصا، يسهل الفريق الكاتلوني مهمة الفريق الملكي، وفي حال فوز اشبيلية وبرشلونة يسهل الفريق الاندلسي مهمة الفريق الكاتلوني، وفي حال فوز اتلاتيكو مدريد، يوسع فارق النقاط أكثر في الصدارة، وامام كل هاته السيناريوهات تبقى دقائق الجولة القادمة أكثر حسم في سباق الظفر بالليغا، مع تبقي 3 مباريات أخرى لكل فريق.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.