cr

وهبي ينتصر "للبيجدي" ضد "بلطجة" مستشاري "البام" بالرباط

رغم رفض بعض المستشارين التفاعل مع الطلب والدعوة بوقف "البلطجة" بمجلس مدينة الرباط التي أطلقها عبد اللطيف وهبي الامين العاتم لحزب الاصالة والمعاصرة، لكن تحذيرات الامين العام لمستشاريه، دفعتهم إلى تقديم وعود بوقف الصراع اللفظي والجسدي مع المكتب المسير لمجلس مدينة الرباط، خاصة فريق حزب العدالة والتنمية.
 
وأوضح مصدر مطلع، بأن عبد اللطيف وهبي عقد لقاءا موسعا مع مستشاري حزب "البام" بمجلس مدينة الرباط، حيث طالبهم بفتح صفحة جديدة مع مختلف الفرقاء السياسيين والحزبيين المشكلين لمجلس المدينة، مقدما وعودا لمستشاريه بفتح عمدة الرباط المنتمي لحزب "البيجدي" أبوابه أمامهم.
 
وحسب المصدر ذاته، فقد طمأن وهبي خلال اللقاء مستشاريه بالرباط، معيدا التذكير بخطاب التغيير ونبذ الصراعات السياسية السابقة خاصة مع "إخوان البيجدي"، حيث يسعى وهبي إلى وقف جميع الصراعات والإختلاف مع حزب العدالة والتنمية قبيل الإنتخابات المقبلة.
 
وقال المصدر ذاته، بأن بعض الباميين بالرباط، إعتبروا دعوة امينهم العام إنتصارا "للبيجدي" وتحميلهم لمسؤولية "البلطجة"، لكن وهبي ومناصريه، يرون بأن نقطة ضعف حزبهم هي تأسيس مشروعه على محاربة الإسلاميين، وإشعال حروب مع "البيجدي" الذي إستطاع الإستفاذة منها خلال ترؤسه من طرف عبد الاله بنكيران.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.