بسبب وضعهم الكارثي..أرباب الحمامات يقررون مقاضاة الحكومة المغربية

أعلن أرباب الحمامات والرشاشات العمومية، بالدارالبيضاء، عزمهم خوض وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية جهة الدار البيضاء سطات، كما أطلقوا، في الآن ذاته، عريضة إلكترونية تدعو إلى إعادة فتح الحمامات.

وفي هذا الصدد، كشفت النقابة، في بلاغ لها، أنه أمام هذا الوضع الكارثي الذي أوصلت إليه الحكومة أرباب الحمامات، “فإنها تدعو جميع الأرباب إلى إجراء خبرات للوقوف على مدى الأضرار التي ألحقت بحماماتهم وتجهيزاتها، من أجل الاستعداد لرفع دعوى قضائية ضد الحكومة المغربية قصد التعويض عن الضرر، علما أن مجموعة من المدن المغربية، التي لم يشملها قرار إغلاق حماماتها، لم تسجل بها أية حالة لوباء كورونا”.

وعبرت النقابة، المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للمقاولات والمهن، عن استغرابها من القرار الحكومي، الداعي إلى تمديد فترة الحجر الصحي بمدينة الدار البيضاء لمدة أسبوعين إضافيين، والتي تشمل الإبقاء على إغلاق الحمامات.

النقابة أوضحت أن قطاع الحمامات يضم 1500 مؤسسة تشغّل آلاف العمال في القطاعين الرسمي وغير الرسمي، ويحتاج اهتماما أكثر من طرف الجهات المسؤولة.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.