صحيفة افريقية: الملك محمد السادس عاهل مصلح

قالت صحيفة "الاتحاد" الغابونبة الخميس، إن  الملك محمد السادس، ملك مصلح قاد منذ توليه العرش  عدة إصلاحات مهمة مكنت المملكة من تحقيق قفزة نوعية.

وكتبت اليومية في مقال بعنوان “محمد السادس .. المصلح”، بعد اعتلاء جلالته العرش في 1999، بدأ ملك المغرب عدة إصلاحات مكنت المملكة من تحقيق “قفزة نوعية من حيث البنية التحتية ، لا سيما الطريق السريع ،والقطار فائق السرعة ،والموانئ الكبرى ، والطاقات المتجددة”.

وأوضحت الصيحفة أنه تم اتخاذ خطوات مهمة في مجال تعزيز وتوطيد الحقوق والحريات، بما يتوافق مع إرساء متين للممارسة الديمقراطية، مسجلة أن جلالة الملك جعل المصالحة مع الماضي تحديا مهما.

وفي ظل هذا الزخم عرفت وضعية المرأة ثورة قانونية واجتماعية مع إصدار المدونة الجديدة (مدونة الأسرة) التي كرست المساواة بين الرجل والمرأة، مبرزة أنه من خلال تحسين هذه القوانين، يدخل المغرب مرحلة جديدة من الحداثة وتعزيز دور المرأة، يضيف المصدر ذاته.

ولفتت الصحيفة الذائعة الصيت في الغابون أن المغرب بدأ ،مع بداية 2000 ، إصلاحات مهمة من خلال وضع العديد من الاستراتيجيات القطاعية، شملت مختلف القطاعات بما في ذلك الصناعة والفلاحة والتجارة والسياحة.

وأشارت إلى أن هذه الإصلاحات رافقها مجهود كبير في الاستثمارات في البنية التحتية لتعزيز الاندماج في الاقتصاد العالمي، من خلال إطلاق مشاريع كبرى، لافتة إلى ميناء طنجة المتوسط، والقطار فائق السرعة وشبكة الطرق السريعة والطاقات المتجددة وسياسة السدود والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.