قراءة الفاتحة بالبرلمان ترحما على شهيد الواجب نائب والي أمن القنيطرة 

*محمد زعراط

في جو استثنائي، قرأ أعضاء مجلس المستشارين الفاتحة ترحما على شهيد الواجب الوطني والي أمن القنيطرة، وذلك بطلب من المستشار البرلماني ادريس الراضي خلال الجلسة الشفهية الأسبوعية التي عُقدت عشية اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين.
وقال الراضي خلال مداخلته أن "الوطن وأسرة الأمن فقدا شهيد الواجب أثناء أداء مهامه بالقنيطرة"، وطلب بذلك من رئيس مجلس المستشارين والأعضاء أن يقرؤوا الفاتحة ترحما على روح الفقيد.
ويذكر أن الفقيد الذي كان قيد حياته المسمى "مولود أوخويا"، توفي في حادثة سير مروعة في الطريق الوطنية رقم واحد الرابطة بين القنيطرة وسوق أربعاء الغرب .
الراحل كان في مهمة رسمية، ضمن موكب عامل إقليم القنيطرة، الذي كان يقوم بزيارات تفقدية لعدد من المناطق المجاورة، والتي تعاني من تداعيات جائحة كورونا

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. adil يقول

    شكرا لكم على هذا الموضوع الجميل