زلزال "مرتقب'' ينتظر عمال الأقاليم وولاة الجهات

كشف يومية "المساء" أن هناك حركة انتقالية مرتقبة لعمال الأقاليم وولاة بعض الجهات تزامنا مع عيد العرش، إذ تسارع وزارة الداخلية الزمن للحسم والتأشير على اللائحة النهائية المرتقبة .

ووفقا لليومية ذاتها في عددها الصادر يوم غد الثلاثاء، فإن الحركة المذكورة تضم أسماء عمال الأقاليم وولاة بعض الجهات من الجيل الجديد لتعيينهم في إطار حركة انتقالية لرجال الإدارة الترابية.

ونقلا عن مصادر اليومية فإن هذه الحركة ستكون مناسبة لترقية بعض رجال السلطة، ضمنهم باشاوات ورؤساء لأقسام الشؤون الداخلية.

وأوضحت يومية "المساء" في العدد ذاته فإنه من المرتقب التخلي اواعفاء عمال عمالات وأقاليم وولاة جهات المغضوب عليهم الذين كان حضورهم باهتا في تدبير جاءحة كورونا لذلك من المنتظر ان تعصف الحركة الانتقالية هاته ببعضهم وتدخلهم إلى وزارة الداخلية بدون مهمة وهو ما يعني موتهم الاداري  والوظيفي.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.