دور ربع نهائي كان 2019.. 9 أهداف وثنائي عربي في المربع الذهبي

أسدل الستار على منافسات دور ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية، بعد تأهل 4 منتخبات إلى نصف النهائي، وهي الجزائر وتونس ونيجيريا والسنغال.

وتشهد البطولة الإفريقية تواجد ثنائي عربي في نصف النهائي لأول مرة منذ 9 أعوام كاملة، وبالتحديد منذ نسخة 2010 والتي شهدت صدام مصر والجزائر في دور الأربعة، وفاز الفراعنة آنذاك برباعية دون رد وتأهلوا للنهائي وفازوا باللقب.

ومنذ تلك النسخة وعلى مدار 4 نسخ متتالية لم يعرف المربع الذهبي للكان وجود أكثر من فريق عربي واحد.

ففي نسخ 2012 و2013 و2015 غاب العرب عن المربع الذهبي تماما، وفي نسخة 2017 ، تأهل منتخب مصر لدور الأربعة ثم تخطى عقبة بوركينافاسو وصعد للنهائي وخسر أمام الكاميرون.

وتقام مواجهتا دور الأربعة غدا الأحد، حيث يلتقي منتخب السنغال نظيره التونسي على ملعب الدفاع الجوي ثم يلعب منتخب الجزائر ضد نيجيريا بإستاد القاهرة الدولي.

وكانت مباريات الدور ربع النهائي للبطولة قد شهدت فوز منتخب السنغال على منتخب بنين بهدف نظيف، فيما فاز منتخب نيجيريا على جنوب إفريقيا بنتيجة 2-1.

وتخطت الجزائر كوت ديفوار بضربات الترجيح بنتيجة 4-3، فيما أكمل منتخب تونس المربع الذهبي للبطولة القارية، بعد فوزه على مدغشقر بثلاثة أهداف دون رد. وشهدت مباريات دور الثمانية، تسجيل تسعة أهداف، في أربع مباريات، فيما ظهرت البطاقة الصفراء 16 مرة في هذا الدور.

وكانت مباراة كوت ديفوار والجزائر الأكثر عنفا بعدما شهدت إشهار سبع بطاقات صفراء، بينما ظهرت البطاقة الحمراء مرة وحيدة وكانت من نصيب اللاعب البنيني أوليفيه فيردون في مباراته أمام السنغال.

وبالنظر إلى تاريخ المواجهات بين طرفي مباراتي الدور نصف النهائي، هناك تكافؤ بين منتخب تونس ونظيره السنغالي حيث سبق وأن لعبا معا في بطولة الأمم الإفريقية خمس مرات من قبل، حيث انتصرت تونس في لقاء وحيد، وفازت السنغال في مباراة واحدة أيضا، وتعادلا ثلاث مرات.

وكانت آخر مواجهة بين تونس والسنغال في المسابقة القارية، في النسخة الماضية عام 2017 في الجابون، ضمن منافسات دور المجموعات، حيث فاز منتخب السنغال على تونس بهدفين نظيفين.

أما المباراة الأخرى بين نيجيريا والجزائر، فالكفة متساوية أيضا في تاريخ المواجهات بينهما، حيث سبق لهما أن لعبا 8 مباريات في كأس أمم إفريقيا، وكل منهما حقق الفوز في ثلاث مواجهات، وكان التعادل في مباراتين.

وآخر مواجهة جمعت المنتخب الجزائري بنظيره النيجيري، كانت في نسخة المسابقة عام 2010 بأنجولا، في مباراة تحديد صاحب المركز الثالث، إذ فاز منتخب النسور الخضراء على المحاربين بهدف نظيف.

وجدير بالذكر أن ثلاثة منتخبات من المربع الذهبي سبق لهم التتويج بلقب كأس الأمم الإفريقية من قبل، إذ حصدت الجزائر اللقب القاري مرة واحدة عام 1990، وهو نفس حال المنتخب التونسي الذي توج به عام 2004، فيما حصلت نيجيريا على ثلاثة ألقاب إفريقية أعوام 1980 و1994 و2013. أما منتخب السنغال فلم يسبق له الفوز بهذه المسابقة القارية.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.