المنع يطال الجمهور الرجاوي من جديد

رفضت سلطات مدينة المحمدية وبرشيد والجديدة منح فريق الرجاء الرياضي إذنًا باللعب في ملاعب البشير والملعب البلدي والعبدي، بمناسبة الجولة 18 من الدوري الاحترافي.

واجتمع الرجاء الرياضي مع تحديات كبيرة في العثور على ملعب لاستضافة مباراته مع المغرب الفاسي، وسط إغلاق ملاعب أخرى أو استخدامها لمباريات أندية أخرى.

مع بداية المرحلة الثانية من البطولة، عادت قرارات منع حضور الجماهير للملاعب، ما جعل الرجاء يواجه صعوبة في تأمين ملعب لجمهوره في مبارياته.

وأبدت سلطات المحمدية رفضها لاستضافة مباراة الرجاء بملعب البشير بسبب تصريحات سابقة لمسؤول الفريق، وبررت سلطات برشيد اشتراطها لعدم حضور الجماهير في مواجهتها المقبلة.

وطالب مسؤولو الرجاء بالتعامل بالمثل وتكافئ الفرص بين الأندية فيما يتعلق بحضور الجماهير، مشيرين إلى استمرار مبارياتهم بدون جمهور في الوقت الذي تُسمح فيه لأندية أخرى بلعب أمام جماهيرها.


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.