النقابات التعليمية تتشبث بعودة الأساتذة الموقوفين بدون قيد أو شرط

تواصل النقابات التعليمية تمسكها بعودة جميع الأساتذة الموقوفين على خلفية الاحتجاجات ضد النظام الأساسي الجديد، دون قيد أو شرط، بينما تتجه وزارة التربية الوطنية إلى إحالة 545 ملفًا للجان التأديبية على مستوى الأكاديميات الجهوية لاتخاذ القرارات المناسبة.

 

وأكد عبد الله غميمط، الكاتب العام الوطني للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي، في تصريح لصحيفة "الصحراء المغربية"، أن الوزارة تسعى إلى توزيع القرار على اللجان الجهوية، بينما تصر النقابات على أن يكون الحسم على المستوى المركزي لطي الملف بشكل نهائي.

 

وفي السياق ذاته، طالب الاتحاد العام للشغالين بالمغرب بإطلاق دينامية الحوارات القطاعية والطي النهائي لملف التوقيفات في التعليم.

 

ودعا الاتحاد النقابي، في البيان الختامي الصادر على هامش المؤتمر الوطني 12 المنظم ببوزنيقة، الحكومة إلى الالتزام بمضامين الاتفاق الاجتماعي والميثاق الوطني لمأسسة الحوار الاجتماعي، وكذا إطلاق دينامية الحوارات القطاعية وتكريس الحريات النقابية.

 

وبعد أن ثمن المجهودات الحكومية في قطاعي التعليم والصحة، طالب الاتحاد بـ"الطي النهائي لملف التوقيفات" في قطاع التعليم.

 

من جهة أخرى، نبه الاتحاد العام للشغالين إلى "الخطورة التي تحملها أزمة الجفاف الهيكلي وندرة الماء على الصعيد الوطني وتأثيرها السلبي على وضعية المأجورين".

 

داعيًا "الحكومة إلى الأخذ بعين الاعتبار وضعية الأجراء والأجيرات بمناسبة كل إجراء تعتزم اتخاذه نتيجة التعاطي مع وضعية الإجهاد والضغط المائي".

 

 


شاهد أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.